ما هي أنماط الشخصيّة وما الفائدة من تحديد نمط شخصيتي

منذ شهرين
3 مشاركة
4 دقائق

قد يقول لك أحدهم أنت مصاب بانفصام في الشّخصية، ويقصد بأنّ لك شخصيّتين مختلفتين، وبالمقابل أنت أيضاً بإمكانك أن تردّ عليه مباشرةً وتقول له: وأنت تملك أربع شخصيّات لا اثنتين فقط... 

 

في الواقع إنّها الحقيقة؛ فهناك أربعة أنواع للشّخصية البشريّة، وهي موجودة فعلًا عند كلّ شخص منّا. 

وفي الحقيقة هناك كثير من علماء النّفس الذين اختلفوا في تحديد أنواع أو أنماط الشّخصيّات في سلوك البشر... فهناك عدّة تقسيمات وأسماء وتصنيفات وتسميات... ولكنّها جميعًا تدور حول الفكرة نفسها.

 

أنماط الشخصيّات أربعة وسنبدأ فيما يلي بالتعرّف عليها: 

 

شخصيّة القيادي

القياديّ

أو العمليّ، وهو شخصٌ يتكلّم بقوّة، يتّخذ قراراته بسرعة وبدون تردّد، تبدأ كلّ أفكاره ب "أنا" ويبنيها على ما يراه لا على ما يظنّه، شخص قويّ يحبّ التّقدّم وخوض المخاطر، يعشق القراءة والبحث، وحين يدخل المنافسات لا يرضى إلا أن يكون الرّقم واحد فيها وفي كل شيء.

يهتم بالإنجازات العمليّة ولكن على حساب العلاقات الاجتماعيّة والأسريّة، يهتمّ بالنّتائج و لا يهتمّ بالتّفاصيل.

 

من محاسنه: يحبّ تطوير نفسه وتحقيق الإنجازات، ويهوى الأناقة. 

ومن مساوئه: أنّه يأخذ القرارات لوحده، وقد لا يستمع لأحد. 

 

كيف يرى القيادي الأنماط الأخرى؟

في نظره:

  1. المفكّر شخص متردّد
  2. والمعبّر شخص فوضويّ
  3. والودود شخص مُخلِص

 

شخصيّة المعبّر

المعبّر

مُمتع ومُبدع، يعتمد على المشاعر لاتّخاذ القرارات، قد يكون عِدائيًا و قد يكون عاطفيًا وقد يتحوّل لسببٍ ما من قمّة الحبّ إلي قمّة الكُره.

عندما يدخل أيّ مكان، يبادر بالسّلام على كلّ فرد ويُعرّف عن نفسه، يتكلم كثيرًا ولا يستطع الجلوس طويلًا، يحب النّاس ولديه قدرة على النّجاح في العلاقات العامّة.

 

من محاسنه:يتميّز بأنّه محبوب ويتقرّب إلى النّاس بسرعة.

من مساوئه: لا يستطيع أن يكون مُنضبطًا أو ملتزمًا بقواعد أو وقت معين، وغالبًا ما يتأخر عن مواعيده. 

 

كيف يرى الأنماط الأخرى؟ 

من وجهة نظره:

  1. القياديّ شخص مُتكبِّر
  2. والمفكّر خبير و مُتمكِّن
  3. والودود شخص ضعيف

 

شخصيّة المفكّر

المفكّر

تّحليليّ؛ بمعنى أنّه يحلّل كثيرًا ويأخذ قرارات مبنيّة على المنطق والتّحليل، يتّصف بإخلاصه الشّديد، إنّه يحب الوحدة، ويلتزم بالأنظمة و التّعليمات، شخص منطقيّ لا يتجاوب كثيراً مع الخيالات؛ فلو طرحت عليه مثلاً فكرة ما، يسألك مباشرة: هل جرّبت هذا من قبل؟

يَصلُح كمطوّر و لا يصلح كمُبتكِر، مُستمِع من الدّرجة الأوّلى لأنّه يحبّ جمع المعلومات و الخِبرات، يضع جميع الاحتمالات قبل الإقدام على أيّ عمل: ما الذي يحدث إن فعلت كذا؟ وإن لم أفعل ما الذي سيحدث... 

 ثابت في غايته ويواصل حتّى النّهاية، مرجعيّته باتّخاذ القرارات داخليّة؛ يعني أنّه يشاور كثيراً و يسأل كثيراً ولكن في النّهاية هو من يتّخذ القرار.

يترك زمام المبادرة الاجتماعيّة للآخرين، وإذا عُرضت عليه سلعه يُتعِب البائع ولا يقتنع بسهولة ويظلّ يسأل ما مميّزاتها و ما عيوبها و ما...

 

من محاسنه: يلتزم بالنّظام، يجلس في مكانه طويلاً ويستغرق في التّحليل والتّفكير

من مساوئه: أنّك لا تستطيع إقناعه بسهولة، ولا يتّفق إطلاقاً مع الشّخص المعبّر الذي لا يستطع الجلوس في مكانه ولو لوقت قصير.

 

كيف يرى الأنماط الأخرى؟

في نظره:

  1. القيادي شخص متهوّر
  2. والمعبّر مُبدع و صاحب أفكار
  3. والودود شخص مُجامِل

 

تصوير William Fortunato من Pexels

الودود

الودّي المحبوب وهويحبّ النّاس أيضًا، وهم بدورهم يرتاحون إليه ويميلون إلى الحديث معه ليساعدهم في حلّ مشاكلهم.

يعمل على تحقيق أهدافه بعد تأسيس الرّوابط، يتجنّب المخاطر إلا إذا حصل على دعم قويّ؛ وغالباً يأتيه الشّخص القياديّ ويقول له اعمل كذا و أنا المسؤول. متعاون مع الآخرين من الطّراز الأول كأنّه شمعه تحترق لتضيء للآخرين الطّريق، متفانٍ في خدمة الآخرين و في مساعدتهم و في الوقوف لجانبهم لا يستطيع أن يرفض لأحد طلب.

 

من محاسنه: أنّ لديه اتّزان في قسمي المخ يفكر ويبتكر ويشعر بالنّاس ويحبّهم.

من مساوئه: لا يستطيع فصل نفسه عمّا يسمعه، فيحمل مشاكل وهموم النّاس داخله، حتّى أنّه قد لا يستطيع النّوم، أوقد يكون البعض من نوع شخصيّة الودود مصدرًا للإشاعات 

 

كيف يرى الأنماط الأخرى؟ 

في نظره:

  1. القياديّ شخص قائد
  2. والمفكّر غير وفيّ
  3. والمعبّر كثير الكلام بدون فعل

 

والآن، لا بد أنّك تسأل: أيّ الشّخصيّات أفضل؟!

إليك الإجابة مباشرةً:

 

الشّخصيّة المرنة 

في كلّ موقف يواجهك، تظهر فيك واحدة من هذه الشّخصيّات بنسبة معيّنة بحسب ما يحتاجه الموقف، فقد يخرج الودود الذي في داخلك في وقت معيّن، وقد يخرج القياديّ الخاصّ بك في موقف تحتاجه فيه، وكذلك المعبّر والمفكّر كلٌّ حسب حاجتك له، ولكنّ واحدة من هذه الشّخصيّات تسيطر عليك من حين ولادتك ولا يمكنك أن تغيّرها؛ ولكنّك تستطيع فقط أن تُحسّنها. 

 

الشّخصيّة المرنة هي الأفضل بين كلّ هذه الشّخصيّات؛ فأنت يمكنك أن تصبح مرنًا لدرجة أنّك قد تكون من النّوع المعبّر، وبنفس الوقت تستطيع أن تستخدم شخصيّة الودود مثلاً حين تريد أن تستمع لأحد ما عنده مشكلة، وأنت تريد أن تساعده في حلّها.

 

في النّهاية، لنعرف الهدف من التّعرف إلى أنماط الشّخصيّات، سنذكر لك بعض الفوائد:

 

فوائد معرفة أنماط الشّخصيّة

عندما نعرف أنماط شخصيّات من حولنا نستطيع أن:

  1. نضع كلّ شخص في موضعه الصّحيح.
  2. نعرف نقاط ضعفهم و نقاط قوّتهم .
  3. يكون تواصلنا مع من حولنا أكثر مرونة و سلاسة .
  4. نكون قادرين على التّكيف مع حياتنا الاجتماعيّة .

 

المصادر:

  1. https://youtu.be/wNsbPfbFzxU
  2. https://youtu.be/aksIn8WpEZ8