ما هي صفات الزّوج أو الزّوجة المثاليّة؟ وكيف أعرف أنّي وجدتها؟

منذ شهرين
6 دقائق

الزّواج مؤسّسة رائعة، فلا يوجد شيء مثل وجود رفيق مثاليّ يشاركك رحلة الحياة، لذلك من المهمّ أنّ تختار الشّخص المناسب لتعيش حياة زوجيّة سعيدة؛ شخصًا ليس بالضّرورة أنّ يشاركك جميع اهتماماتك، ولكن على الأقلّ يحترمها وتحترم اهتماماته أيضًا، قد يعتقد البعض أنّ الاِنجذاب الجسديّ كافٍ للزّواج من شخص ما، ولكن يجب أنّ نركّز أيضًا على صفات مهمّة أخرى.

 

دعونا نلقي نظرة على بعض الصّفات الهامّة التي يجب أنّ نركّز عليها في شريك الحياة:

 

معايير اختيار الزّوجة المثاليّة

1.الأخلاق

يجب أنّ تدرس أخلاق الزّوجة جيدًا فأنت تختار زوجة وأمّ لأطفالك لذا اختر من تجد فيها أخلاقًا تحبّ أنّ يرثها أطفالك.

 

2.تقارُب الاهتمامات والمُعتقدات

يجب أنّ تختار زوجة لديها مستوى فكريّ وثقافيّ متقارب معك، ليس بالضّرورة أنّ تكون خرّيجة جامعة أو ما شابه ذلك، ولكن يجب أنّ يكون هناك تفاهم وتواصل فكريّ بينكما كي تتفاهما دون مشكلات أوعقبات، كما أنّه من الجيّد أنّ يكون لديكما آراء مختلفة، لكن من المهمّ وجود توافُق على الأشياء الأساسيّة.

 

3.الصّحّة

لا نقول لك أنّ ترفض من لديها مشكلات صحيّة، ولكن أنّ لم تستطع أنّ تتقبّل مرضها تمامًا فلا تورّطها معك وتجرحها فيما بعد .

 

4.من عائلة جيّدة

أنت لا تتزوّج شخصًا بمفرده ولكنّك ترتبط بأسرة أخرى ستكون أنت فردًا منها، وبالتّالي يجب أنّ تتأكّد من أنّ أسرتها طيّبة يمكنك أنّ تتعامل معهم بطريقة ترضيك، وتذكر أنّ أسرة زوجتك ستكون أسرة أطفالك أيضًا، وأنّ أطفالك سيرتبطون بهذه الأسرة للأبد.. فأحسن الاختيار .


5.لا تدخّن أو تشرب الكحول

الأمر ليس عنصريًا ولكن هي مجرّد عادات سلبية وسيّئة للغاية وقد تؤدي إلى مشكلات صحيّة جسيمة، كما أنّها قد تؤدي إلى الكثير من المشكلات للجنين عند حصول الحمل بعد الزّواج.

 

6. الجمال

لا نقصد هنا أنّ تختار ملكة جمال، ولكن يجب أنّ تكون الزّوجة التي تختارها تملك بعض الصّفات التي تعجبك، سواء في الجسد أو الرّوح.

 

7. أن تكون جذّابة بالنّسبة لك

هل هذه المرأة تجذبك؟ لا أتحدّث فقط عن المظهر هنا؛ وإنّما هل فكاهتها مثلًا شيء تحبّه وتؤدي إلى امتلاك قلبك؟ يجب أن يكون هناك شيء بالمرأة أكثر من مجرّد شكلها الخارجيّ يجعلك ترغب في اختيارها كزوجة.

 

8. لديها حسّ المسؤوليّة

أنت تبحث عن شريكة حياة وليس عن طفلة تريد أن تربيها أو تعلّمها، لذا اِحرص على اختبار رجاحة عقلها، وتأكّد من أنّها تستطيع حلّ مشكلاتها بطريقة واقعيّة ولا تكتفي بالبكاء فقط .

 

9. لديها اهتمامات وهوايات

هذه الاهتمامات والأمور التي تقوم بها هي ما يعطي شخصيتها بريقًا مختلفًا، وتجعلك تشعر أنّها مميّزة ومثيرة وذات شخصيّة مستقلّة.

 

10. أنّ تكون شريكتك

الحياة لا تسير بأنّ يكون أحد الأطراف قائد والآخر تابع، بل الحياة تسير وتصبح أمتع إن كانت قائمة على المشاركة والتّفاهم والأفكار والطموحات المشتركة.

 

11. ناجحة

للزّوجة الصّالحة إنجازات ونجاحات جعلتها ناجحة قبل مجيئك بوقت طويل، فاختر زوجة لديها تطلّعات في الحياة تتجاوز الرّغبة في الزّواج؛ زوجة يمكنها الدخول في مناقشة حول مواضيع مختلفة. 

 

12. لديها روح الدّعابة

الحياة ليست فقط حول العمل والأطفال والوظيفة وما إلى ذلك، الحياة فيها الكثير من الضّحك والمرح والفكاهة. لا تتزوّج امرأة دائمًا ما تكون غاضبة أو مكتئبة، فمن الممتع الضّحك مع بعضكما البعض.

 

13.لا تكن ماديّة

إذا كانت المرأة التي تفكّر في الزّواج منها ماديّة وهمّها الحصول على المال فقط، فلا تتزوّجها. من السّهل جدًا كشف هذا؛ فإذا كانت دائمًا تفضّل أنّ تمتلك أشياء مميّزة ولكنّها تفشل في تقديم هديّة لك في الأوقات الخاصّة، فعليك الهروب بأسرع ما يمكن! 

 

14. هل سبق لها الغشّ؟

اِستفسر من المرأة التي تفكّر في الزّواج منها عمّا إذا كانت قد قامت بالغشّ من قبل أم لا؟ وهل كانت نادمة على ذلك الخداع؟ فإذا شعرت أنّ من طبعها الغشّ والخداع فلا تتزوّجها، ولا تبرّر لها لمجرد أنّها "أنثى" أو "عاطفيّة" أو "أسيء فهمُها" فكما أنّها هي لا تريد زوجًا يخدعها، فأنت تستحقّ نفس الاحترام!

 

15. أنّ تحبّك حقًا

الحبّ ليس ما تقوله، وإنّما كيف تقوله وما الذي تفعله! هل تهتمّ بك عندما تمرض؟ هل تقف معك عندما تكون على حقّ حتّى على حساب فقدان صديق جيّد ولكنّه مُخطِئ؟ هل تدعم تطلّعاتِك؟ هل تقبلك على أنّك الشّخص الرّائع أم أنّها تحاول تغييرك؟ لا تستمع إليها فقط وهي تقول إنّها تحبّك... لاحظ كيف تحبّك.

 

16.أنّ تشعر أنّها زوجتك

يمكنك عادةً معرفة من تختار كزوجة فقط من خلال الشّعور الذي تشعر به عندما تكون معها، فإذا كان التفكير فيها يجعلك تتوق لقضاء حياتك معها، فمن المحتمل أنّك قد وصلت إلى هذا الشّعور الثّمين. 

 

صفات الزّوج المثاليّ

1. أنّ يكون صادقًا

يجب أن يكون صادقًا معك ومع نفسه أيضًا، فهذا مهمّ حقًا للحفاظ على استمرار العلاقة بينكما.

 

2. لديه حسّ المسؤوليّة

بأنّ يكون مسؤولًا تجاه أسرته وزوجته المستقبليّة ومهتمًا بمستقبلهم، وقادرًا على الوفاء بوعوده.

 

3. من عائلة جيّدة

لأنّ أسرة زوجك ستكون أسرة أطفالك أيضًا، وأنّ أطفالك سيرتبطون بهذه الأسرة للأبد.

 

4. يحترم الآخرين

راقبي كيف يُعامل الآخرين وكيف يتصرّف معهم، فهذا مؤشّر كبير على تصرّفه معك في المستقبل، فإذا كان يحترم الآخرين فهذا يعني أنّه سيحرمك ويتصرّف بشكل جيّد معك. 

 

5. يتمتّع بروح الدّعابة

ابحثي عن شخص يمكن أن يجعلك تضحكين وأنت في أسوأ مزاج، الضّحكة الجيّدة مهمة لتنسي كلّ همومك ويضيء يومك ومزاجك، ولمواجهة المشاكل بسهولة.

 

6. جيّد مع الأطفال

حاولي أن تكتشفي إن كان يحب الأطفال أم لا من خلال تصرّفه مع الأطفال الآخرين قبل الزّواج، لأنّ ذلك سيساعدك في توقع كيف سيكون مع أطفالك في المستقبل.

 

7. مستمع جيّد

يجب أنّ يكون مستمعًا جيدًا، وأنّ يكون مستعدًا للاستماع إليك ومهتمًا بكلّ ما تقولينه، فذلك يدل على أنه يهتمّ بمشاعرك ويعطيها أهميّة كبيرة، كما يعبّر ذلك عن مستوى صبره.

 

8. مستقرّ عاطفيًا

ابحثي عن شخص مخلص وملتزم ومستقرّ عاطفيًا، فالرّجل الملتزم عاطفيًا معك لن يتركك أبدًا حتى في أصعب مواقف الحياة.

 

كيف تعرف أنّك وجدت الشّخص المناسب؟

  1. تستطيع أن تكون معه على طبيعتك، وتشعر بالرّاحة والأمان عندما تكون معه، ويمكنك السّماح له برؤيتك في جميع حالاتك؛ عند الاستيقاظ وبالمكياج أو بدونه (بالنّسبة للزوجة خاصّة)، عند الضّحك أو البكاء... لا تشعر أنّك بحاجة لأن تكون أيّ شخص آخر غير نفسك لكي يحبّك أو لكي تتعايش معه.
  2. تحبّ طريقة تعامله مع الآخرين، بشكل خاصّ بعلاقاته مع والدته وأخوته، ومقدار الاحترام الذي يظهره لوجودهم ومساهمتهم في حياته.
  3. التّشجيع على التطوّر، اسأل نفسك هل يشجّعك الطّرف الآخر على تطوير نقاط قوّتك وتحسين نقاط ضعفك؟ وهل أنت توجّهه في الاتجاه الصّحيح أيضًا؟ كلّ شخص لا بدّ أن يكون لديه نقاط ضعف وعدم نضج، ولكن ما يهمّ هو أنّه على استعداد لتطوير نفسه.
  4. القدرة على بناء علاقات طويلة الأمد، هل لديه تاريخ من الصّداقات قصيرة الأمد، أم أنّه لا يزال على اتّصال مع الأشخاص الذين اِلتَقى بهم منذ سنوات عديدة؟ الزّواج مشروع حياة، لذا اِرتبط بشريك لديه القدرة على الاستمرار في علاقته معك.
  5. أنّ تكون مُدركًا للأشياء التي تزعجك منه وتتقبّلها، ستكون هناك دائمًا أشياء لا تعجبك في الشّخص الآخر، وقد تقول "عندما نتزوّج سيتغيّر" الحقيقة هي أنه قد يتغيّر وقد لا يتغيّر، وقد لا تكون قادرًا على تغييره، لذا ألقِ نظرة على ماهيّة تلك الصّفات التي تزعجك واسأل نفسك عمّا إذا كنت قادرًا على التّعايش معها أم لا على المدى الطّويل، والشّيء نفسه ينطبق على قبوله لك… في الزّواج تستطيع أن تؤثّر على  الشّخص الآخر ولكن لا تنتظر منه أن يتغيّر.
  6. كلاكما مستعدّ لعلاج المشاكل، يُعدّ الخلاف جزءًا مهمًا من الزّواج، لذا فأنت تريد الزّواج من شخص يتعاون معك لحلّ الخلافات عند ظهورها، حتى تصلا إلى تفضيل تجنّبها.

 

نصائح لاختيار الشّريك المناسب

  • لا تقم بالاختيار بدافع الخوف كالخوف من أن تكون وحيدًا، وتذكّر أنّه من الأفضل أنّ تظل بمفردك وتنتظر الشّخص المناسب بدلاً من اتّخاذ قرار بدافع الخوف.
  • فكّر جيدًا قبل الارتباط، فمع تقدّم الوقت قد تكتشف أشياء لا تحبّها في هذا الشّخص، ولكن عندما نكون في المراحل "الرّومانسية" في بداية العلاقة فإننا غالبًا ما نتخذ خيارات بدافع الشّهوة والخيال بدلاً من الواقع والمنطق.
  • تخلّص من قائمة الشّروط التي يجب أن يتمتع بها شريكك المثاليّ، لأنّك عندما تعتقد أنّك وجدتها تتجاهل بعض الصّفات التي قد لا ترغب بها، فالعلاقة الرّائعة هي كيف يجعلك هذا الشّخص تشعر، وليس تطابقه مع شروطك.
  • ابحث عن الصّفات الجوهرية كالتّعاطف والنّزاهة والصّدق والثّقة واللّطف والكرم العاطفيّ، أمّا المعايير الأخرى مثل "روح الدّعابة" و "السّفر حول العالم" هي معايير لطيفة ولكن غير ضروريّة لتكون سعيدًا في علاقتك.
  • لا تجعل الشّهوة دليلك فبعض النّاس يميلون إلى تحمّل الكثير من الهراء من شخص ما عندما يشعرون بوجود توافق جسديّ معهم، وقد يخلطون بينه وبين الشّخص المناسب.
  • ابحث عن شخص تستمتع بوجوده معك في الحياة، فيجب أن يكون الشّريك هو مكانك الآمن والمريح حيث لا يتعيّن عليك ارتداء قناع.
  • لا تنتظر تغيير شريكك، كن واضحًا مع نفسك بشأن ما ستقبله وما لن تقبله واعرف ما الذي يفسد صفاءك، بمجرّد أن تصبح واضحًا بشأن هذه الأشياء يصبح من السّهل عليك اتّخاذ قرار بشأن مصير العلاقة.
  • كن كما أنت ولا تتغيّر! فكلّما زاد شعورك بالرّاحة ستخلُق مساحة لجذب النّوع المناسب من الأشخاص إليك.

 

في الواقع ليس قرار الزّواج أمرًا سهلًا، ولكن تذكّر أنّه مشروع للحياة لذا تمهّل وفكّر جيدًا، واختر الشّريك المناسب بالنّسبة لك أنت ولا تفكّر في الآخرين كثيرًا.

 

 

المصادر:

  1. https://www.huffpost.com/entry/choosing-right-partner_b_7688382/amp
  2. https://lovevivah.com/matrimony/blog/relationships/7-qualities-you-should-look-in-your-future-husband/
  3. https://pairedlife.com/relationships/For-Men-Choose-A-Wife-Wiselyand-Carefully
  4. http://timandolive.com/right-person-to-marry/
  5. https://ar-only4men.com/man-woman/how-to-choose-your-wife.html